تُعد قواعد تحسين محركات البحث أو كما تُعرف بالسيو من أهم المواضيع التي يبحث عنها أصحاب المواقع الإلكترونية، وذلك لأن الهدف غالباً من صناعة أي موقع إلكتروني هو الحصول على أعلى قدر من الزيارات والوصول لنتائج في الصفحة الأولى من البحث، فإن مالكي المواقع يحرصون دوماً على جعل مواقعهم مراعية ومتوافقة مع قواعد محركات البحث والتصدر وذلك يكون باتباع قوانين السيو، ولأجل ذلك سنناقش لاحقاً في هذا المقال سيو بالعربي اهم القواعد المرتبطة بالسيو وشروط التصدر وتحقيق الأرباح.

قواعد السيو

من أهم الأمور التي يجب مراعاتها لبناء موقع إلكتروني ناجح هو اختيار اسم للموقع له علاقة مباشرة بمضمون المحتوى الذي سينشر عليه، فاسم الموقع يُعد عامل هام لترشيح محركات البحث له، بالإضافة لاختيار مبرمج محترف ذو خبرة في مجال المواقع الإلكترونية لبناء هيكلة برمجية مثالية للموقع حيث أن الأخطاء البرمجية تؤثر بشكل سيء على السيو كما من الضروري أن يتم تفحص الموقع باستمرار لتدارك أي مشاكل قد تواجهه، ذلك بالإضافة لقواعد عديدة يجب مراعاتها وفيما يلي تفصيل لها:

1 – كتابة وصف الموقع بطريقة سليمة أو كما تُسمى بالميتا تاج للموقع.

2 – اختيار مقالات وموضوعات حصرية بعيدة عن التقليد والنسخ.

3 – استهداف الزائر والقارئ بالدرجة الأولى، والاهتمام بالخدمات والمعلومات التي يبحث عنها لضمان مكوثه أطول مدة ممكنة في الموقع.

4 – ربط المقالات بروابط داخلية بطريقة مناسبة وذلك لجعل الزائر ينتقل بين مقالات الموقع عبر شبكة سلسة وسهلة.

5 – الاهتمام بالروابط الخارجية والباك لينك فتلك الروابط تُقوي الموقع بشرط أن تتوافق مع قوانين السيو والابتعاد عن السبام.

6 – الحرص على كتابة الوسوم وبشكل خاص وسوم الصور.

7 – الابتعاد عن تكرار الكلمات المفتاحية بطريقة عشوائية داخل المقال.

8- كتابة مقالات باللغة وتنسيق سليم حيث أن المحتوى هو الملك وهو هدف الزائر وسبب هام لجعل الزائر يبقى في الموقع لأطول مدة ممكنة بل سبب رئيسي في جعل الزائر يفضل الموقع دوناً عن غيره من المواقع المنافسة.

9 – الاهتمام بسرعة الموقع.

10 –  دراسة المنافسين، يجب دراسة جميع المنافسين المتوقعين والحصول على بعض الأفكار لتطوير المحتوى ومراقبة أهم الكلمات المفتاحية لهم ومنافستها.

استخراج الكلمات المفتاحية

عملية استخراج الكلمات المفتاحية الصحيحة واستهدافها من أهم الأمور التي يجب أن يتم التركيز عليها لكل من يعمل في مجال المواقع الإلكترونية، فإن الاختيار العشوائي واستهداف كلمات غير مدروسة تؤدي لإضاعة الوقت والجهد وبالتالي

كتابة مقالات لا تعطي نتائج مرجوة ولا تحقق الهدف المنشود منه.

لأجل ذلك قبل المباشرة بكتابة مقال ونشره على الموقع يجب اختيار الكلمة المفتاحية بدقة، فالكلمة المفتاحية هي الكلمة الدلالية التي يستخدمها الباحث على محركات البحث للوصول للمحتوى الذي يرغب به، لذلك تُعد الكلمة المفتاحية الوسيلة الأولى لوصول الزائر للمقال، ومن الجدير بالذكر أن الكلمات المفتاحية تنقسم لكلمات مفتاحية قصيرة أي أنها تتكون من كلمة أو كلمتين وغالباً ما تكون عمليات البحث عنها عالية جداً ولكن منافستها أمر صعب خاصةً للمواقع الصغيرة والحديثة، والنوع الآخر هي الكلمات المفتاحية الطويلة التي تتكون من أكثر من كلمتين وتكون نسب البحث عنها أقل من القصيرة ولكن منافستها أسهل وينصح بها عادةً لأصحاب المواقع الجديدة.

كما أن هنالك العديد من المواقع التي توفر خدمات مجانية أو مدفوعة لاعطاء كلمات مفتاحية مقترحة ونسب البحث عنها وأهم المواقع المنافسة لها، يمكن الاستعانة بهم لبناء جدول متكامل من الكلمات المفتاحية المدروسة قبل البدء بكتابة المقالات.

الروابط الداخلية والخارجية

الروابط الداخلية هي الروابط التي تعمل عند النقر عليها بنقل الزائر لصفحة أخرى في نفس الموقع، فهي تضمن تنقل القارئ خلال الموقع بسهولة ويُسر، كما تمنح المستخدم تجربة سلسة وانطباعاً مميز عن حسن تنظيم الموقع وترابطه، وتؤدي الروابط الداخلية لخفض معدلات الارتداد للموقع ورفع تقييم الصفحات.

أما الروابط الخارجية فهي الروابط التي تعمل عند النقر عليها بنقل الزائر لمواقع أخرى، وهي طريقة جيدة لرفع ثقة محركات البحث بالموقع ودعم المقالات والمعلومات المدرجة بمصادر من مواقع أخرى عن طريق استخدام هذا النوع من الربط.

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *