يعرف السيو(تحسين محرك البحث):

بأنه الأساليب والطرق العملية التي تُمّكن الموقع من الظهور في محركات البحث وأهمها محرك جوجل والتصدر في الصفحة الأولى وأن يحتل النشر المرتبة الأولى أو على الأقل أن تكون من ضمن الثلاث نتائج الأولى في نتائج البحث العامة، فعند قيام العميل بإنشاء صفحة ما أو موقع إلكتروني فإنه يهدف بشكل مباشر للحصول على أعلى نسب زيارات ومشاهدات ممكنة، وجذب أعلى قدر ممكن من العملاء، وبما أن مستخدمي محركات البحث يقومون بكتابة كلمات معينة عند رغبتهم بالحصول على معلومات محددة حول منتج أو خدمة أو معلومة ما فمن الضروري أن يظهر موقعك في أول صفحة وأول نتيجة ممكنة لكي يقوم أكبر عدد ممكن من الباحثين من الدخول لموقعك وذلك سيعود بالفائدة من أكبر شريحة ممكنة من العملاء وبالتالي رفع هامش الأرباح والاستفادة المادية.

ومن الممكن تحقيق ذلك عند مراعاة شروط وقوانين السيو التي تعمل على تحسين الظهور في محركات البحث، ومن الجدير بالذكر أن تطبيق هذه الشروط تحتاج لمهارة وخبرة عالية فلا بد على كل من يرغب بالدخول لمجال النشر ومحركات البحث أن يتعلم أهم الأساسيات والأسرار التي تُحيط بقواعد السيو أو أن يلجأ لخبير مختص في هذه القواعد، وذلك لأن السيو ليست عبارة عن نقاط محددة يمكن السير عليها وتنفيذها ولكن هي عالم من الأسرار والقواعد التي يجب أن يتقنها المحترف لكي يقوم بمنافسة جميع المواقع ذات المحتوى المشابه ورفع مستوى وقيمة المحتوى التي يرغب التصدر به بشكل يجعله يطيح بالمنافسين ويتربع على عرش النتائج الثلاث الأولى.

شروط السيو

الكلمة المفتاحية: تُعد الكلمة المفتاحية من أهم عوامل وشروط السيو وهي بمثابة القلب النابض للمقال، حيث تُتيح العديد من البرامج المجانية أو البرامج المدفوعة خيارات ممتازة لأهم الكلمات المفتاحية ومعدل البحث عنها وأهم المعلومات المتعلقة بها.

العنوان: يعتبر العنوان أهم عامل جذب للقارئ والباحث، حيث يجب أن يتم اختيار العنوان بذكاء بحيث يتناسب مع المحتوى وضروريات عمليات البحث والتصدر وما بين عملية الجذب التي تجعل الباحث ينتابه الفضول للدخول والاضطلاع على ما يحويه المقال والموقع من معلومات دونًا عن غيره من المواقع المنافسة.

صور المقال:  يجدر بالكاتب أو المسؤول عن تنسيق المقال اختيار صورة معبرة وتوضح المضمون العام للمقال ويستحسن أن تكون لافتة للنظر، ويجب التنويه لضرورة الابتعاد عن أي صور تحتوي على حقوق للنشر، كما تُتيح العديد من المواقع العالمية آلاف الصور التي يمكن جلبها دون دفع أي مبالغ مالية وتكون في ذات الوقت ليس عليها أي حقوق للنشر.

ربط المقال: يجب أن يتم ربط المقال بروابط داخلية أو خارجية مع مواضيع تتحدث عن مواضيع مشابهة، فإن ذلك يُحسن من جوردة المقال ويحقق شروط السيو التي ترغب بها محركات البحث.

برمجة الموقع: يجب أن يخضع الموقع لتدقيق برمجيّ من خبراء البرمجة للتأكد من أن الموقع في المسار السليم وأن عناكب البحث تستطيع الوصول للموقع والوثوق به.

أنواع السيو

السيو الداخلي: يتضمن السيو الداخلي ضبط الهيكلة الداخلية للموقع بجميع أجزائها من دومين الموقع و الربط الداخلي ما بين مقالات واجزاء الموقع، والبرمجة والاستضافة الخاصة بالموقع، والمقالات والمحتوى الذي يختص به الموقع وغربلة الكلمات المستخدمة لتحسين تجربة الزائر، فهذه الأمور جميعها ركن أساسي من السيو والتي يجب أن يتم التركيز عليها بشكل كبير ليتطور الموقع ويوضع بمساره الصحيح.

السيو الخارجي: يتضمن السيو الخارجي تحسين ربط الموقع مع روابط ومواقع أخرى مختلفة ومواقع التواصل الاجتماعي، وعمل باك لينكات آمنة على الموقع، وعمل خرائط سايت ماب ورفعها لمحركات البحث.

أهمية السيو

تعلم قواعد السيو من الأمور الهامة للعديد من مستخدمي البحث وشبكات التواصل والإنترنت، وفيما يلي تفصيل لأهم الفئات التي يجب أن تُراعي في عملها قواعد السيو:

مصمموا المواقع الإلكترونية: من أكثر مهام المصممين ومبرمجي المواقع أهمية هو تهيئة الموقع لمحركات البحث حيث يلزمهم التزام تام بقواعد السيو منذ بداية تصميم الموقع، وذلك لزيادة نجاح الموقع وتحسين نتائجه.

أصحاب المواقع الإلكترونية: الالتزام بقواعد السيو تُحسن بشكل كبير من زوار الموقع لذا فإن على صاحب أي موقع إلكتروني الاستعانة بأحد متخصصي السيو ليرفع مستوى الموقع ويزيد من عدد الزوار والوصول للنتائج الأولى والتقدم على جميع المواقع المنافسة.

أصحاب مواقع التواصل الاجتماعي: إن مراعاة شروط السيو المتعلقة بمنشورات وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي تدعم وبقوة زيادة الفرص في الظهور في أولى نتائج محركات البحث.

العاملين في مجال الكتابة: يجب على الكُتّاب تعلم العديد من قواعد السيو والالتزام بها عند كتابة المقالات حيث أن المحتوى هو الملك، وظهور المقال على محركات البحث وتصدره يعتمد بشكل كبير على جودة المحتوى ومراعاته للسيو.

السيو ومحركات البحث

تقوم جوجل باستمرار على إرسال عناكب البحث إلى المواقع من أجل القيام بفحص دوري والعمل على تقييم الموقع والتأكد من مراعاته للقواعد أم لا، وبناءًا عليه يتم تحديد إذا ما كان الموقع مهيأ للظهور في جوجل أم لا، وهل يستحق المقال أن يظهر في الصفحة الأولى وضمن النتائج الأولى أم لا، لأجل ذلك يجب اتباع جميع تعليمات السيو لأنه الوسيلة الأولى للحصول على ثقة جوجل وجعل الموقع من المواقع المفضلة لديه، ومن أهم النقاط التي يجب مراعاتها هي الاضطلاع المستمر ودراسة جميع المنافسين وتحديد نقاط ضعفهم من أجل التغلب عليهم واحتلال مراتب أعلى في محركات البحث.

الكلمات المفتاحية

غالباً ما يكون الهدف من إنشاء موقع إلكتروني الحصول على أكبر عدد ممكن من الزوار والعملاء، للحصول على نسب عالية من الأرباح لأجل ذلك أهم أمر يجب مراعاته هو اختيار الكلمة المفتاحية المناسبة لكل مقال سيتم نشره على الموقع، لأن الكلمة المفتاحية هي  المفتاح الذي سيجلب القارئ للموقع، ولعل أهم أهداف السيو هو أن يقوم الموقع بمسك عدة كلمات مفتاحية والمنافسة عليها وجلب أكبر عدد ممكن من الزوار والباحثين على منصات الإنترنت من خلالها وكما ذكرنا سابقاً هنالك العديد من المواقع التي تُساعد في الوصول لأهم الكلمات المفتاحية التي يمكن استخدامها وتحقيق الأهداف المرجوة من خلالها.

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *